حتى لو صعب .. 3 علامات هتأكدلك ان الانفصال هو الحل

منوعات 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

إسراء عبد القادر

يبدأ كل شخص العلاقة العاطفية بطوفان فى المشاعر والحماس، فيبدأ فى التخطيط للمستقبل ويرسم ملامح حياته مع الشريك .

ولكن الحياة الواقعية كثيراً ما تختلف عن الخطط والأحلام ،فبمجرد أن يبدأ الشريكان رحلتهما سوياً تظهر العديد من الصفات التى كانت غائبة عن نظر كليهما فترة ما قبل الزواج.

قد تمر العلاقة العاطفية بمشكلات كثيرة ولكن يمكن للطرفين تدارك الأمر بما بينهم من حب  وتفاهم .

ولكن فى بعض الأحيان يصل الطرفان لطريق مسدود لا يمكنهما بعده استكمال حياتهما الزوجية.


صورة ارشيفية

فبحسب موقع "لايف هاك" يوجد 3 علامات يمكنك من خلالهم معرفة أن الانفصال هو الحل لما تمر به فى علاقتك العاطفية  حتى وإن كان يبدو الأمر صعباً:

1- 

لم تعد تستشعر السعادة فى العلاقة كما سبق:

إذا وجدت الملل يتسلل لداخلك فى علاقتك الزوجية وشعرت بأنك تتواجد لمجرد الالتزام أو للشعور بالذنب فاسأل نفسك سؤالاً بسيطاً :هل تشعر بالسعادة مثلما كان الوضع فى بداية العلاقة ؟

و من إجابتك ستعرف حقيقة وضعك فعليك تحديد سبب استمرارك بالعلاقة هل هو حب أم  مجرد التزام .و ستعرف أى طريق ستسلك .هل ستستمر وتعالج الأمر أم أن بقائك يؤثر سلبياً فى العلاقة .

2-

إذا  كنت مستمر فى العلاقة بدلاً من العيش بمفردك:

هذا النوع من العلاقات يكون قائماً على الخوف وليس على الحب والمودة ،فإذا كان ما تشعر به هو مجرد استمرار بالعلاقة حتى لا تعيش بمفردك فأنت لا تشعر بالحب و إنما تخشى الوحدة .

فعليك تحسين الأمر بداخلك و اعلم أنك بذلك بالفعل وحيداً فأنت منفصل عن شريك حياتك رغم العيش سوياً.

3- 

إذا كنت تشكو أكثر ما تقدم تقديراً لشريكك:

إذا وجدت نفسك تشتكى فى العلاقة اكثر مما تبذل من اجل التعبير عن حبك و إظهار ما لديك من مشاعر ،فاعلم أن بداخلك شىء ما لا يمكن تجاهله.

فأى علاقة عاطفية ناجحة قائمة على العطاء ،فإذا اتجه احد الطرفان للبحث عن مساوىء الآخر فربما يعطى لنفسه أسباب كى ينسحب من تلك العلاقة دون الشعور بأنه المخطىء .

إذا كنت تفكر بهذه الطريقة فاعلم ان الانفصال أفضل كثيراً من الاستمرار فى علاقة تشتكى فيها اكثر مما تقدم للطرف الآخر.

شكرأ لمتابعتكم زوارنا الكرام وننوه لسيادتكم أن هذه المقالة والتي بعنوان [ حتى لو صعب .. 3 علامات هتأكدلك ان الانفصال هو الحل ] : لا تعبر اطلاقا عن وجهة نظر شبكة وليد الإخبارية وانما تم نقله بالكامل كما هو من موقع منوعات، ويمكنك قراءة الخبر من مصدره وموقعه الأصلي :
منوعات .

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق