8.6 مليار ريال صادرات قطر غير النفطية بالنصف الأول من 2017

اخبار الرياضة 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
كشف التقرير الشهري لغرفة قطر حول التجارة الخارجية للقطاع الخاص، أن إجمالي قيمة الصادرات غير النفطية لدولة قطر خلال النصف الأول من العام الجاري 2017 بلغ نحو 8.6 مليار ريال، وبلغت قيمة الصادرات غير النفطية خلال شهر يونيو المنصرم حوالي 793.3 مليون ريال .

وأشار التقرير الصادر اليوم والذي أعدته كل من إدارة البحوث والدراسات وإدارة شؤون المنتسبين بالغرفة اعتمادا على شهادات المنشأ التي أصدرتها غرفة قطر، إلى أنه تم خلال النصف الأول من العام الجاري إصدار 29941 شهادة منشأ لصادرات متجهة إلى نحو 66 دولة حول العالم، في حين تم خلال شهر يونيو فقط إصدار 2414 شهادة منشأ من بينها 1990 شهادة للنموذج العام، و339 شهادة موحدة لدول مجلس التعاون "صناعية"، و83 شهادة منشأ عربية، و10 شهادات منشأ للأفضليات .

ووفقا للتقرير فقد تصدر سلع الصادر، غاز الهيليوم والغازات الصناعية الأخرى حيث بلغت قيمتها (264.5) مليون ريال وهو ما يمثل (33.3%) من إجمالي قيمة الصادرات غير النفطية خلال شهر يونيو 2017، وفي المرتبة الثانية جاء الألمنيوم في أشكاله المختلفة (سبائك، قواطع، قوالب وألواح) بقيمة بلغت (247.6) مليون ريال وبنسبة (31.2%) من إجمالي قيمة الصادرات وفي المرتبة الثالثة الوترين بقيمة (74.7) مليون ريال وبنسبة (9.4%) من إجمالي الصادرات، وفي المرتبة الرابعة المواد الكيمائية والمواد الكيمائية المحفزة بقيمة (36.3) مليون ريال ثم البولي إثيلين في المرتبة الخامسة بقيمة (33.1) مليون ريال، وجاءت الأسمدة الكيماوية في المرتبة السادسة بقيمة (26.1) مليون ريال ثم أكياس البلاستيك ورولات البلاستيك والمنظفات.

ولفت التقرير إلى أن السلع الثمانية المذكورة تمثل حوالي (86.8%) من إجمالي الصادرات القطرية غير النفطية خلال شهر يونيو من العام الجاري 2017.

ونوه إلى أن البيانات الإحصائية للصادرات القطرية غير النفطية خلال شهر يونيو المنصرم شهدت تراجعا في قيمتها الإجمالية مقارنة بالشهور السابقة وذلك بسبب قيام السعودية بإغلاق المنفذ الحدودي البري مع قطر والذي كانت تمر عبره الصادرات المصدرة عن طريق البر، غير أن هذا الإجراء (وفقا للتقرير) لم يستطع إيقاف وصول صادرات الدولة إلى مقاصدها الأخرى باستثناء دول الحصار .

وفي تعليقه على التقرير، أوضح السيد صالح بن حمد الشرقي مدير عام غرفة قطر أن الصادرات القطرية خلال النصف الأول من العام الجاري واصلت طريقها إلى 66 دولة حول العالم، منوها بالشراكة الحقيقية بين القطاعين العام والخاص من أجل تعزيز القدرة التصديرية للشركات القطرية للولوج إلى مختلف أسواق العالم، ومشددا على أن الاقتصاد القطري أثبت قدرته على تجاوز أي عقبات، ونجح في فتح المزيد من الأسواق أمام الصادرات القطرية، وذلك بفضل ما تمتلكه الدولة من إمكانات وعلاقات وطيدة مع مختلف دول العالم، وما يتميز به اقتصادها من ديناميكية عالية .

وأشارت بيانات شهادات المنشأ التي أصدرتها الغرفة إلى أن إجمالي قيمة الصادرات القطرية غير النفطية إلى كل دول العالم خلال شهر يونيو 2017 قد بلغت ما قيمته (793.3) مليون ريال، مقارنة بما قيمته (1.493) مليار ريال خلال الشهر السابق (مايو 2017) وبنسبة انخفاض بلغت (46.8%) ومقارنة ب(1.86) مليار ريال خلال نفس الشهر يونيو من العام السابق 2016 وبنسبه انخفاض قدرها (57.4%).
  
وقد توجهت الصادرات القطرية المذكورة إلى (56) دولة خلال شهر يونيو الحالي مقارنة بـ(66) دولة خلال شهر مايو الماضي، منها (14) دولة عربية بما فيها دول مجلس التعاون الخليجي و(11) دولة أوروبية بما فيها تركيا و(13) دولة آسيوية عدا الدول العربية و(14) دولة أفريقية عدا الدول العربية ودولتين من أمريكا الشمالية ودولة واحدة من أمريكا الجنوبية، بالإضافة إلى استراليا.

وقد تصدرت سلطنة عمان قائمة الدول المستقبلة للصادرات القطرية غير النفطية خلال شهر يونيو2017 بإجمالي صادرات بلغت قيمتها حوالي (297.26) مليون ريال وهو ما يمثل حوالي (37.45 %) من إجمالي الصادرات القطرية غير النفطية خلال الشهر المذكور تلتها الإمارات بإجمالي صادرات بلغت قيمتها (98.01) مليون ريال وهو ما يمثل (12.35%) من إجمالي الصادرات (بالإشارة إلى أن الصادرات إلى الإمارات كانت خلال الأيام الأولى من شهر يونيو المنصرم وقبل بدء الحصار)، وفي المركز الثالث جاءت سنغافورة بإجمالي صادرات بلغت قيمتها (56.71) مليون ريال وبنسبة بلغت (7.15%) من إجمالي الصادرات وفي المركز الرابع ألمانيا بقيمة صادرات بلغت (45.31) مليون ريال وهو ما يمثل (5.71%) وفي المركز الخامس جاءت هونج كونج بصادرات بلغت قيمتها (45.15) مليون ريال وبنسبة (5.69%) من إجمالي الصادرات غير النفطية خلال يونيو 2017، بعد ذلك يأتي كل من الهند، وتركيا، وبنجلاديش، والولايات المتحدة الأمريكية، والجزائر ثم المغرب، بقيم ونسب متفاوتة على التوالي.

وأشار التقرير إلى استحواذ مجموعة دول مجلس التعاون الخليجي على (54.7%) من إجمالي الصادرات القطرية غير النفطية خلال شهر يونيو2017 بإجمالي صادرات بلغت قيمتها (433.8) مليون ريال، فيما جاءت في المرتبة الثانية مجموعة الدول الآسيوية عدا الدول العربية بإجمالي صادرات بلغت قيمتها (180.1) مليون ريال وتمثل ما نسبته (22.69%) من إجمالي الصادرات القطرية غير النفطية خلال شهر يونيو 2017، وجاءت مجموعة الدول الأوروبية بما فيها تركيا في المرتبة الثالثة باستقبالها ما قيمته (93.1) مليون ريال من الصادرات القطرية خلال الشهر المذكور وهو ما يعادل (11.7%) من إجمالي الصادرات خلال هذا الشهر ، وفي المرتبة الرابعة أتت مجموعة الدول العربية عدا دول مجلس التعاون حيث استقبلت أسواقها حوالي (5.7%) من الصادرات القطرية غير النفطية وبقيمة (45.2) مليون ريال، ثم مجموعة الدول الأفريقية عدا الدول العربية، ودول أمريكا الشمالية واستراليا، وأخيرا دول أمريكا الجنوبية بنسب بلغت (2.6%) ، و(2.4%) ، و(0.2%)، و (0.01%) على التوالي .

وبمقارنة قيم توجهات الصادرات القطرية غير النفطية بين شهر يونيو 2017 وشهر مايو الماضي نجد أن هناك انخفاضا في حجم الصادرات التي توجهت إلى بعض الكتل والمجموعات الاقتصادية مثل كل من مجموعة دول مجلس التعاون و مجموعة الدول الأوروبية بما فيها تركيا. ومجموعة الدول الآسيوية عدا الدول العربية، ومجموعة الدول العربية عدا دول مجلس التعاون وهو انخفاض مبرر كما ذكرنا سابقا بسبب الحصار الجائر الذي بدأ في الأسبوع الأول من يونيو وما تبعه من غلق ظالم للمنفذ الحدودي البري، ولكن رغما عن ذلك فقد كانت هنالك زيادة في قيمة الصادرات التي اتجهت إلى مجموعات اقتصادية أخرى مثل مجموعة دول أمريكا الشمالية والدول الإفريقية عدا الدول العربية وكذلك استراليا .

م . م;

شكرأ لمتابعتكم زوارنا الكرام وننوه لسيادتكم أن هذه المقالة والتي بعنوان [ 8.6 مليار ريال صادرات قطر غير النفطية بالنصف الأول من 2017 ] : لا تعبر اطلاقا عن وجهة نظر شبكة وليد الإخبارية وانما تم نقله بالكامل كما هو من موقع اخبار الرياضة، ويمكنك قراءة الخبر من مصدره وموقعه الأصلي :
اخبار الرياضة .

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق